الرئيسية / افتتاحية السفير / مسؤولو  آخر الزمن…أوقفوا الفتن
ouverture

مسؤولو  آخر الزمن…أوقفوا الفتن

عندما تغيب القطط تلعب الفئران كما تشاء …و ألعب مع النخّالة يبربشك الدّجاج… و اللّعب حراش…و لست ادري إذا كان لا يزال في البلاد عقلاء يتصدّون لبعض المجانين الذين يتعاملون بكلّ أسف مع البلاد كما يتعامل الأطفال بلعبهم …و لا يقدّرون خطورة صبيانيّاتهم و تعاطيهم الرّديء و السّاذج مع المسؤوليّة…التّلفزة الوطنيّة تفتح برامجها للقنزوعي ليتّهم فريقا مثل الأهلي المصري بشبهة الإرتشاء مع شركة presentation…ما هذا؟…ديكتاتور الجامعة الجريء حوّلنا إلى ضحكة بشعبويّنه الرّخيصة عندما أصرّ على ترجمة ورقة فايسبوكيّة و اعتمدها بداية حجّة للتظلّم لدى الكاف او مطالبته بإلغاء ورقات صفراء ؟…ما هذا؟…سليم شيبوب بتاريخه الأسود في كرتنا يطلع في الإعلام ليؤجّج النّيران و يشعلها بخطاب شيبوبي قرفناه و يؤكّد أنّ الترجّي يفعل و لا يقول …الفعل في الميدان يا حبيبي و ليس خارجه…و الكرة أقدام و ليست مدارج؟…ما هذا؟…رياض بنّور يواجه سفير مصر في تحدّ صارخ للذّوق و الأعراف الدّيبلوماسيّة من أجل ماذا؟…من أجل انتظار 20 دقيقة آنتظار أمام باب الملعب و آختلاف إجرائي بسيط مع المسؤولين الأمنيين …المفروض في دولة تحترم نفسها ليس لبنّور الحقّ و لا الأهليّة للخوض فيه …لأنّ السّفير يمثّل دولة مصر…و لكنّ بنّور لا يمثّل دولة تونس…ما هذا؟…أيّ فوضى؟…أيّ همجيّة؟…أيّ قعباجي؟…آحترموا الدّولة…تريدوننا أن نخسر وطنا من أجل كأس ؟…لا يهمّنا مصر من يحكمها و لا يهمّ المصري من يحكم تونس…ذاك شأنهم و هذا شأننا…و لكنّنا إخوة دائما و لا تجمعنا إلاّ المحبّة …قد نختلف و يرتفع الضّغط أحيانا من هنا أو هناك و لكن ما يجمعنا أكبر من كلّ هذا …و ما يجمعنا لا يمكن أن تؤثّر فيه نتيجة مقابلة رياضيّة…ما هذه التّعاسة…و ما هذه الشّعبويّة الرّديئة…كفّوا عن سخافاتكم…أوقفوا الفتن…تريدوننا من أجل كاس  نخسر الوطن؟….

رياض جغام

عن أحلام خضراوي

مديرة العلاقات العامة لموقع السفير التونسية

شاهد أيضاً

ouverture

تسمع جعجعة و لا ترى شيئا ملموسا

بقلم ابراهيم الوسلاتي أعلن العميد مختار بن نصر رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب يوم أمس ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *