الرئيسية / من خارج الحدود / خسائر الحرب العراقية الإيرانية
الامام الخميني و صدام حسين -السفير التونسية
الامام الخميني و صدام حسين -السفير التونسية

خسائر الحرب العراقية الإيرانية

في مثل هذا اليوم 22 سبتمبر من سنة :
1980 – نشوب والتي استمرت 8 سنوات وعرفت باسم حرب الخليج الأولى.

– بدأت الحرب العراقية-الإيرانية على إثر التوترات التي نشبت بين البلدين عام 1980، حيث بدأت الإشتباكات الحدودية المتقطعة بين البلدين، ثم اتهمت حكومة بغداد إيران بقصف البلدات الحدودية العراقية في 4 جويلية 1980 معتبرة ذلك بداية للحرب، وعلى إثر ذلك قام الرئيس العراقي صدام حسين في 17 سبتمبر بإلغاء اتفاقية الجزائر عام 1975 مع إيران واعتبار مياه شط العرب كاملة جزءا من المياه الإقليمية العراقية.
– وحسب مصادر إيرانية فإن الحرب العراقية-الإيرانية قد بدأت رسميا عندما غزا العراق إيران في 22 سبتمبر 1980، سبقها تاريخ طويل من النزاعات الحدودية، وكان دافع الحرب الخوف من أن تقوم الثورة الإيرانية (1979) بإلهام الأغلبية الشيعية بالعراق للقيام بتمرد، إضافة إلى رغبة العراق في استبدال إيران كقوة مهيمنة في الخليج العربي، إضافة إلى أمل العراق بالاستفادة من الفوضى التي خلفتها الثورة في إيران فهاجم دون سابق إنذار رسمي، لكنه لم يحقق سوى تقدم محدود إلى داخل إيران وتم صده سريعاً، واستعادت إيران كل الأراضي التي فقدتها بحلول جوان 1982.
– أصبحت إيران الطرف المهاجم على مدى السنوات الست الموالية. وشارك عدد من الجماعات المسلحة كوكلاء في الحرب، أبرزهم حركة مجاهدي خلق التي تحالفت مع العراق، بينما تحالفت الميلشيات الكردية العراقية التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني والإتحاد الوطني الكردستاني مع إيران.
– استمرت الأعمال العدائية بين البلدين إلى 20 أوت 1988، رغم دعوات مجلس الأمن لوقف اطلاق النار.
– انتهت الحرب بقرار مجلس الأمن رقم 598، الذي قبله الطرفان. في نهاية الحرب، واستغرق الأمر عدة أسابيع لإنسحاب القوات المسلحة الإيرانية من الأراضي العراقية والعودة إلى ما قبل الحرب التي حددتها اتفاقية الجزائر عام 1975.

– كلفت الحرب كلا الطرفين خسائر بشرية واقتصادية : نصف مليون جندي عراقي وإيراني، مع عدد مماثل من المدنيين، يعتقد أنهم لقوا حتفهم، وعدد أكبر من الجرحى؛ رغم ذلك لم تجلب الحرب أي تعويضات أو تغييرات في الحدود.
– قورن هذا الصراع بالحرب العالمية الأولى من حيث الأساليب المستخدمة، بما في ذلك حرب الخنادق على نطاق واسع مع أسلاك شائكة الممتدة عبر الخنادق، ومواقع الرشاشة الثابتة، والهجمات بالحربة وهجمات بموجات بشرية، والاستخدام واسع النطاق للأسلحة الكيميائية مثل غاز الخردل من قبل القوات العراقية ضد القوات الإيرانية والمدنيين والأكراد.

اعداد اسامة الراعي 

عن أحلام خضراوي

مديرة العلاقات العامة لموقع السفير التونسية

شاهد أيضاً

ﺃﺣﻤﺪ ﺑﻦ ﺑﻠﺔ في صورة نادرة مع رفقائه -السفير التونسية

يوم اختطفت طائرة مغربية و بداخلها الزعيم ﺃﺣﻤﺪ ﺑﻦ ﺑﻠﺔ

في مثل هذا اليوم 22 أكتوبر من سنة : 1956 – ﺍﺧﺘﻄﺎﻑ ﻃﺎﺋﺮﺓ ﻣﻐﺮﺑﻴﺔ ﻛﺎﻧﺖ ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *