الرئيسية / المجهر الاقتصادي / تغيير العملة ضروري لاسترجاع الأموال المتداولة لدى المهربين
Screenshot_2018-09-23-07-57-54

تغيير العملة ضروري لاسترجاع الأموال المتداولة لدى المهربين

قال الخبير الإقتصادي والمسؤول عن قسم الدراسات بالمنتدى التونسي للحقوق الإقتصادية والإجتماعية عبد الجليل البدوي، أن ”تغيير العملة التونسية سيمكن من إسترجاع الأموال المتداولة لدى الإقتصاد الموازي وأموال المهربين والمتهربين من دفع الضرائب وهو ما سيعزز المنظومة البنكية المنظمة بمداخيل هامة”.

واضاف ”لم يعد مستبعدا وفق تقديرات خبراء اقتصاد والمالية أن تنخفض قيمة الدينار أكثر وقد تلامس مستوى الخطر خاصة وانه بات قريبا أن تبلغ قيمة الأورو الواحد أربعة دينارات من المليمات التونسية”.

وتابع، ”أن هذا الأمر جعل خبراء الإقتصاد يدقون ناقوس الخطر، ويطالبون الحكومة بالإقرار بخطورة الوضع وحدة الأزمة، والبحث عن حلول للخروج منها، ولعل إستبدال الاوراق النقدية الوطنية أكثر الحل الأكثر واقعية ونجاعة إقتصادية في الوضعية الراهنة، من أجل إحتواء الكتلة النقدية المتداولة في السوق، والمقدرو وفق البنك المركزي بأكثر من 13 مليار .

عن أحلام خضراوي

مديرة العلاقات العامة لموقع السفير التونسية

شاهد أيضاً

الشركة التونسية للصناعات الصيدلية -السفير التونسية

انخفاض في اسهم بنك تونس و الامارات و انتعاشة للتونسية للصناعات الصيدلية

اقفلت بورصة الأوراق المالية بتونس، حصة الثلاثاء19 فيفري 2019، بنسق إيجابي حيث ارتفع سجل مؤشرها ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *