الرئيسية / افتتاحية السفير / الذاكرة المغربلة …الذاكرة المثقوبة
ouverture

الذاكرة المغربلة …الذاكرة المثقوبة

بقلم الاستاذ المحامي وليد سلامة

ها قد تمّ إخراج الوثائق من الغرفة السوداء إلى النّور بعد استماتة البعض  في نكران وجودها. و قد تمّ فحص محتوياتها ومن ثمّ توجيه تهمة القتل العمد إلى مصطفى خضر في قضيّة إغتيال الشهيد محمد البراهمي من قبل قاضي التحقيق الأول بالمكتب عدد12 بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب. وها قد تم توجيه تهمة الإنضمام إلى تنظيم إرهابيّ إليه ومعاينة ارتباطه بالقيادي عبد العزيز الدغسني صهر زعيم حركة النّهضة ورضا الباروني عضو مجلس شوراها العتيد وصلته بعامر البلعزي المكلف بإخفاء الأسلحة التي قتلت شكري والبراهمي وسعيه لتهريب محمد العوادي المشرف على الجهاز العسكري لأنصار الشريعة ومتابعته لتحركات أبي عياض وأبي بكر الحكيم وحمايته لهما حتى لا يتمّ رصدهما.وهذا شوط أوّل،وها أنّي أرجع بذاكرتي إلى بداية أكتوبر حين تهكّم من تهكّم بهيئة الدفاع..وتفّه من تفّه المعلومات الواردة على لسان أعضائها..وخوّن من خوّن نواياها.أصحاب الذّاكرة المُغربِلة..أصحاب الذاكرة المثقوبة..أصحاب نظريّات التشكيك والتخوين والمساومة: ما قولكم وقد خرج القطار..ولن يتوقّف؟!لن يتوقّف..

 

عن أحلام خضراوي

مديرة العلاقات العامة لموقع السفير التونسية

شاهد أيضاً

ouverture

14 جانفي الحديث الحدث

بقلم الحبيب جرجير * يحرص البعض على توصيف أن ما حدث ذات 14 جانفي ليس ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *